الأحد، 26 أغسطس، 2012

نظرة، فابتسامة 4


 

في المسبح رجل، يسبح لكن لا يسبح، فنظراته قلقة، ينظر يمينا و شمالا يبحث عن شخص، ينتظر!! تركه في السونا منذ دقائق لكنه لم يأت بعد!
وصلت للمسبح، فأشرق وجهه، أبيض كالثلج، نظر لي بعينيه الزرقاوين، فيهما عتب، فهو ينتظرني منذ دقائق، كأن الدقائق مرت عليه سنوات، كما مرت علي أنا الدقائق سنوات!
رميت بنفسي في الماء، و حضنته بينما كنا يسألني عن سبب التأخر...
هل أقول، أو أبلع السكين و أضيف هذه الكذبة للائحة الكذبات البيضاء التي لا بد أن تكون بين كل إثنين في العالم (نعم نعم، كذاب و ستين ألف كذاب من يقول أنه صادق مية بالمية مع شريك حياته!!)
سأقول، لا بد أن أقول، لا بد أن أتحدث...

حدثته عن كل ما جرى، و وصلت لما قلت في الموضوع السابق، قلت له أن الرجل الوسيم قال لي "هيت لك"...
و صمتت، نظر لي حبيبي بتعجب، رأيت الصدمة في وجهه، و كان كل ما فيه يسألني عن باقي القصة!!
بالضبط مثلما أنتم تريدون البقية ههههههه أموت في التشويق ههههههه



هذه البقية:
سمعت همساته يقول "أنت حلو، عجبتني كتييير! "...
لم أبادله شيئا، لم أكن أشعر بشيء، كأن الزمن توقف...
أعترف أن كلماته أغرتني، لمساته أيضا أغرتني... لم أعد أعرف هل أنا في حلم أو علم، هل هو كابوس أم هو الواقع!

فجأة، مر أمامي شريط حياتي، تمالكت نفسي، أخذت نفسا عميقا و صددته عني، أبعدته بقوة، رأيت في نظراته نوعا من الإحباط، تمالكت أعصابي و قلت له بهدوء : "أنت من أحلى الرجال إلي قابلتهم في حياتي، لكني، لا أقدر، آسف..."

لم أزد حرفا، و بينما كان يبعث لي نظرات إستغراب، خرجت من السونا و ركضت نحو غرفة الملابس لأضع المايو و أذهب عند حبيبي في المسبح...
لحقني الرجل بعد قليل، مرة أخرى، عاود الكرة، لحقني لغرفة الملابس لكني هذه المرة قاومت، لم أسمح له، قلت له أن ما يفعله لا يليق... فقط!
لبست المايو و توجهت نحو المسبح، كل جسمي يرتعد، دقات قلبي تتسارع...



كنت مصدوما من نفسي، لم أتوقع أبدا أني سأكون في حالة ضعف مثل تلك الحالة، كانت ثقتي في حبي لحبيبي عمياء... و مازالت ثقتي في نفسي و فيه عمياء (أعترف ثقتي فيه مش عمياء برشا ههههه، يا ويلو و يا سواد ليلو لو يوم يحكي لي إنه عاش نفس الشي إلي عشته، أروح فيه في ستين داهيه!!!)
بالرغم أن شيئا لم يحصل بيني و بين الرجل الإيطالي، إلا أني و حبيبي قضينا سهرة بايخآآآ، باردة، تبادلنا بعض الكلمات، ذهبنا للمطعم، تعشينا عشاء لم أكن أقدر على إنهاءه، لكن، في طريق الرجوع، بدأنا ننسى، و خصوصا أنا عندي تكنيك تخليه ينسى إسمه ههههههه( أخليكم تتوقعو ما هي الطريقة إلي أستعملها حتى أصالحه هههههه)

المضحك أكثر، إننا بعد العشاء، طلبنا المصعد حتى نطلع على الطابق السادس، و إذا بنا نشوف من بعيد الرجل الإيطالي هو و زوجته هههههه
حبيبي لم ينتبه أبدا، لكني، بعد كل ما عشت، إنتبهت، بل إني بادلت الرجل الإيطالي بسمة خفيفة، و كم كانت صدمتي حين إكتشفت أنه متزوج من وحدة يمكن أكبر منه ب 20 سنة !!!!!! يا حرام، الآن فهمت لماذا كان يريد يعمل جنس معي، هههههههه


في الأخير، العبرة من هذه القصة هي كالعادة "الرجال و الزمان، ما فيهمش أمان" ! لا في الرجل الإيطالي أمان، و لا في أنا أمان، و لا في حبيبي أمان، كلنا مثل بعض، نموووت على الجنس ههههههه
أكيد صارت هذه القصة مجرد ذكريات طريفة، و أبدا لم تؤثر على علاقتنا... لأننا أقوى من مجرد تفاهات من هذا النوع!!
و السلام! إنتهى...

هناك 9 تعليقات:

jan يقول...

بس ده جرس انظار للمستقبل لازم تاخد بالك منه يا حلووو

العاشق يقول...

السؤال هنا .. ما هو التكنيك الي بتعملو؟؟؟ علمنا يا حلو .. أكيد أغلبنا محتاج نصايحك العملية!! وننتظر الرد

غير معرف يقول...

أقطع ذراعي إن ما كنت مارست الجنس مع الإيطالي.وجاي تكذب علينا بالكلمتين الخايبين دول.أصلا الواحد لما يوصل لمرحلة اللمس والتقبيل فأكيد العقل يكون راح في ستين داهية.يعني التفكير يكون مشلول والغريزة فقط هي اللي بتشتغل.ياكذااااب.

gay-ana يقول...

jan
ما هو أنا مستحيل أدخل للسونا مرة ثانية هههههه

================================
العاشق!!
هس هس، بلاش قلة أدب ههههههه

=================================
غير معرف!
يا ناصح، يعني أنا مثلا خجلان من حضرتك؟ أصلا ولا واحد يعرف هويتي، يعني ممكن أقول أي شيء أحبه...
أنا لا بست و لا لمست، هو الي باس و لمس، أنا لم أبادله شيئا، و تحدثت بكل صدق، فما تعملش فيها ذكي و تكتب تعاليق مليانة خبث و غلط في غلط!
على فكرة، نحن بشر مش حيوانات، لو فاهم قصدي يعني!

Junjou Romantica يقول...

@@" OMG!!
كل هالاشياء تحصل و انا مو موجودة :( كرهت نفسي !! شوي بس ;p
بس اشوة عدت على خير (تقريبا)
اووووه ابي اعرف التكنيك قووول ;p
والله صعبان علي حبيبك كثير T.T
بس ان شاء الله تنذكر ما تنعاد :D

LOVE U SO MUCH <3

العاشق يقول...

صرنا الآن ثنين
أنا ورومانتيكا
ونحتاج ان نعرف ما هو التكنيك
بليييييييييييييييييييييييييز
بتحل لنا مشاكل لا اول لها ولا اخر
هههههههههههههههههههههههههههه
j'attends ta réponse

bisou a toi, ton mari, et l’italien

mohamed ali يقول...

انت يطلع منك كل هذا و انا اللي نحساب روحي فاسد؟!!!!!
هي التجارب اللي مثل هذي اللي تعرفنا مدى ارتباطنا بالحبيب
صحة ليه حبيبك بيك و صحة ليلك بيه :)
و ربي اخليكم لبعض
بوسة ليكم الاثنين

بقايا انثى يقول...

العبرة بالفعل ليس هناك أمان خصوصا في الرجال سبحان الله أنا انترسكس و نقول ليس فيا امان بينما الطرف الاخر يصر على أنو في امان ههههههه اخجل من نفسي لاني فعلا اعرف نفسي ما فيا أمان ابداااا نخاف من روحي بصراحة و العبرة نتاعك حقيقية

Mna7y hilton يقول...

هههههههههههههههههههههههههههههههههههه
welcome to the gay world.

what happened to you was the equivalent of a straight asking a girl her number not knowing she's married

وترا لو تروح اماكن قيز وفيه ناس مثليه راح تمر بمواقف زي ذي كثير

في لندن في احيانا عيال ستريت يجيبون خوياتهم لكلوبات القيز عشان يغارون عليهم ان ولد ثاني يجي يحاول معها

كم مره تهاوشنا مع ناس زي كذا عشانهم مره هوموفوبك وفجاه يسبونا بألفاض هوموفبك في وسط حاره القيز ووسط القي كلوب (مره خليناهم يطردون واحد)