الأربعاء، 22 سبتمبر، 2010

مسلسلات رمضان 5


زوارة الخميس:
بالرغم أنه مسلسل إجتماعي جدا، و يطرح قضايا مجتمع قد يكون غريبا عني نوعا ما، فهو يروي قصة عائلة كويتية مترفة، يعيش الأب و الأم مع أولادهم الخمسة و زوجاتهم
و أطفالهم.أصلا هذا النموذج العائلي لا يعجبني أبدا، و أيضا لا أعرف له مثيلا في تونس حيث لا عندنا شغالات بالعشرات :)) و لا عندنا طباخين و لا سيارات و لا نعيش كلنا في نفس البيت حيث يستقل كل من يتزوج على باقي أفراد العائلة...
بالرغم من كل هذا، المسلسل مسلي جدا، طريقة الإخراج تعتمد على "الفلاش باك" و أبدا الحوارات ليست مملة، بل هي قريبة جدا من الحياة العادية و نسق المسلسل سرييع جدا...
حسيت إني أتابع "ديزيسبيريت هاوس وايفز" بالعربي الصراحة! :))


إلي لفت إنتباهي شخصيات كثيرة، منها المرأة المتدينة التي كانت على لسانها كلمة واحدة :"الشرع حلل له 4" و لكن، ما أن تزوج عليها زوجها حتى نسيت الشرع و نطقت فيها كرامتها و أنوثتها.

و أيضا شخصية الرجل الشكاك الغيور، شخصية مريضة بأتم معنى الكلمة، و أتمنى إني ما أصير مثله، لأني أنا أيضا عندي حالة غيرة قد تصل للمرض أحيانا!
الشخصية التي أعجبتني هي أيضا شخصية بنت متشبهة جدا بالرجال، كنت في البداية أظنها شخصية بنت مثلية، لكن الكاتبة يمكن لم تجرأ إنها تتحدث عن المثلية فجعلت البنت تقع في حب إبن خالتها، لكن، كان في بداية المسلسل الكثير من الأحداث حول ما تعانيه البنت من نظرة الناس لها على أنها ولد و على أنها مريضة إلخ...
الكثير من الأحداث الأخرى، و النهاية كانت حزينة جدا!!


=====================================

بعد السقوط:
من الناحية الفنية البحتة، هذا مسلسل متميز أيضا من كل الجوانب.
تسقط عمارة في حي شعبي فيلتقي تحت الأنقاض 8 أشخاص. يدوم حجزهم تحت الأنقاض يومين إثنين، لكن، نتعرف على حكاياتهم من خلال ومضات ورائية على طول 30 حلقة.
كل الشخصيات مثيرة للإهتمام. لكن، هناك إثنتين أثرتا إهتمامي.
نرى رجلين أحدهما ضعيف الشخصية، مهتز خواف، و الثاني متسلط متجبر يتحكم في صاحبه بدعوى أنه يحبه، نعم يحبه... بل إننا نراهم في المسلسل ينام أحدهما في حضن الآخر و يتبادلان عبارات الحب...
أنا إندهشت صراحة من جرأة المسلسل...
و نتعرف بعدها على حكاية الرجل المهزوز، حيث تعرض للإغتصاب و هو طفل من قبل جاره في ضيعة صغيرة. لم يقدر أبوه على الثأر و لا على إبلاغ الشرطة، بل قام بإبعاد إبنه عن المدينة فزاد في عذابه...
كبر الإبن، وصارت عنده حالة توحد مع مغتصبه... و يبدو أنه تعرف على رجل آخر يبحث فيه عن الحب و الأنس..
كالعادة، يظهر المثلي كإنسان مختل ، تعرض للإغتصاب، ضعيف الشخصية مكروه ممن حوله. و نكتشف في نهاية المسلسل أن الشخوص تحت الأنقاض كان عددهم 7 و ليس 8، لأن الرجل المثلي كان فقط يتخيل أنه يعيش مع رجل و يحبه، كان من شدة وحدته يريد أنيسا و حبيبا فتخيل رجلا يحضنه و يعاتبه و يغار عليه و يكلمه و يخاصمه...
لا أدري هل أسعد أن مسلسلا عربيا تحدث عن حالة نفسية صعبة لمثلي جنسي تعرض للإغتصاب في طفولته أم أغضب لأنهم كالعادة، أظهروه ضعيفا مريضا و جعلوا إغتصابه في الطفولة سببا لمثليته؟

يبدو أن هناك مسلسلات سورية أخرى تعرضت للمثلية، لا أدري هل كانت دعوة لفهم المثلي و الدفاع عنه أو بالعكس، كان إظهاره كإنسان مختل أو باحث عن الشهوة فقط للتحذير من إنتشار "داء المثلية" !!

هناك 4 تعليقات:

zizou يقول...

سلام حبيبي من هنا ورايح محدش ياخذ مكاني الاول ههههههههه لانه بحبك والله
اممممممم نرجع للموضوع زوارة خميس كثير حلو سمعت عنه انه حلو اشوفك انك نوعت ما تركت شيء دراما مصرية سورية وحتى خليجية بعد هههههههه كنت تبقى قدام التلفزيون
الصراحة انا ما لحقت الا على ثلاثة بس من بينهم الشمع الاحمر ليسرا ....... ما علينا
...........
بعد السقوط والله ما شفته راح ادور عليه شوقتني اني اعرفه بس ما سمعت عنه هو انعرض ليكم حصري ولا ايه ههههههههه
بخصوص الدراما السورية والمثلية في مجلة موضوع يوضح هذا الشيء وجبتلك معي الرابط شوفوه
http://zizougay.blogspot.com/2010/09/blog-post_03.html

حقا ماكانش دراما تونسية ولا غير نسيبتي العزيزة على قناة نسمة هههههههه

سلام

zizou يقول...

سلام حبيبي من هنا ورايح محدش ياخذ مكاني الاول ههههههههه لانه بحبك والله
اممممممم نرجع للموضوع زوارة خميس كثير حلو سمعت عنه انه حلو اشوفك انك نوعت ما تركت شيء دراما مصرية سورية وحتى خليجية بعد هههههههه كنت تبقى قدام التلفزيون
الصراحة انا ما لحقت الا على ثلاثة بس من بينهم الشمع الاحمر ليسرا ....... ما علينا
...........
بعد السقوط والله ما شفته راح ادور عليه شوقتني اني اعرفه بس ما سمعت عنه هو انعرض ليكم حصري ولا ايه ههههههههه
بخصوص الدراما السورية والمثلية في مجلة موضوع يوضح هذا الشيء وجبتلك معي الرابط شوفوه
http://zizougay.blogspot.com/2010/09/blog-post_03.html

حقا ماكانش دراما تونسية ولا غير نسيبتي العزيزة على قناة نسمة هههههههه

سلام

gay-ana يقول...

شكرا زيزو النوزو!
إنشالله دايما الأول :))
كنت في عطلة، يعني إش تحبني نعمل؟ فرجة في التلفزة و عومة في البحر!

بالنسبة للمسلسلات التونسية، ما عجبونيش، و الصراحة في الليل ما نشوفش التلفزة و أغلب المسلسلات التونسية ينعرضو في الليل.
شكرا! باي

Mna7y hilton يقول...

والله ما تابعت ولا مسلسل في رمضان

لأني ما اتحمل اني اقعد استنى نص ساعه اعلانات علبال ما تكمل الحلقه

اصلا لين ٣ سنين ما قد قعدت عند تلفزيون

ما استخدم الا الكمبيوتر وكل شي اتابعه فيه

بالنسبه للزواره خميس انواع المصاله مع اني ما شفته
بس حسيت نظام المسلسلات الكويتيه اللي لازم احد يموت واحد يجيه جلطه واحد يصير لزبيان

اما حقت المثليه
مع انهم جابو المثليه في الموضوع بشكل سلبي
بس على الاقل جابوها
يعني انهم بدو يفتحون موضوع المثليه ويطلع في التلفزيون
وفي المسلسلات

طبعا صعبه تتوقع انهم كا عرب مسلمين عندهم مسووليه ارضاء المشاهد العربي
انهم يجيبون المثليه بصوره ايجيابيه زي الامريكان مثلا

ومن كلامك عن المسلسل ما اظن انهم جابوها بصوره سلبيه مرره

على الاقل ذكورها ولو انهم ما جابوها على اللي نبغاه ١٠٠٪ بس عاد لازم نصبر وش نسوي