الأحد، 6 ديسمبر 2009

مثلي عربي مسلم في أوروبا...



السلام عليكم، حبيت أبدأ بتحية الإسلام لأنها أحلى تحيه..
أنا كالعاده مقهور و زعلان ... الظاهر مكتوب عليا القهر ...

أبدأ الحكايه من أولها...
لما جيت على فرنسا من كم سنه، كنت نادرا ما أتعرض للعنصريه، أولا لأني كنت منعزل أصلا عن الناس، و ثانيا لأني دايما مؤدب و محترم، ما أخلي لأي شخص المجال إنه ينتقدني، و ثالثا لأني كنت دايما أروح لأماكن يكون فيها كتير عرب، فيكون كل الناس ماخذين راحتهم...

منذ كم شهر، عندي إحساس إن فرنسا و أوروبا صاير فيها تغيير كبير، أولا ، العنصريه و الكره للعرب صاير كل يوم يكبر أكثر و أكثر، ناس تشتم و تسب، كل كرههم موجه للمسلمين و الإسلام، قبل، كنا نادرا ما نسمع اليمين المتطرف يحكي، و اليوم، صايرين كل يوم يطلعون في شتم و نقد ... الكلام لا يطاق، مثلا إننا ناس نفكر فقط في آلقتل، مثلا إننا ناس متخلفين، عاطلين عن العمل، نضرب النساء... مؤخرا، السويسريين صوتوا ضد بناء المآذن بالرغم إن في سويسرا عدد المآذن هو فقط أربعه !!!!! تصوروا!!! في فرنسا ، ناويين يمنعوا أصلا امساجد !!!

في باريس، قبل ، كنت أسكن في حي فيه الكتير من العرب، فما كان عندي مشكل مع نظرة الناس، لكن، في سكني الجديد، أنا موجود في حي راقي جدا جدا جدا !!! كله ناس أغنياء، من النوع الكاتوليكي الملتزم ... كتير نظرات إحتقار أشوفها في عيونهم، كأني نازل من المريخ، مجرد إني مثلا أتكلم عربي في التلفون، و يكون ناس جنبي، أحس إنهم غاضبين ، كأني أشتمهم ..

كنت حكيت إني مع وحده مثليه، كتير طيبه الصراحه. البارح قالت لي إنها على علاقه مع وحده، و إن الوحده هاذي لامتها إنها سكنت واحد عربي في بيتها، و قالت لها إنها ما تثق فيا و إن كل العرب شينين و كلام كده !!! أنا تعجبت من هذا الكلام، هي المثليه إلي أسكن معاها قالت لي هذا الشي مش حبا فيا، لكن فقط حتى أبتعد عن حبيبتها و ما يكون بيننا نقاشات، لأنها قالت لي إنها مش ناويه تترك حبيبتها لأنها قالت هذا الكلام...

العجيب إنها مثليه، يعني المفروض تكون تعرف معنى العنصريه و الظلم، لكنهم أنانيين، ما يقبلوا واحد يشتمهم و يشتمو الناس..

كان فيه برنامج في التلفزه يتحدث عن المثليه الجنسيه، جايبين ناس من الديانات السماويه، يهود و مسلمين و مسيح، اليهودي شتم و لعن المثليين، المسيحي شتم و لعن المثليين، المسلم ما شتم و ما لعن، صحيح هو قال إن المثليه شي مش طبيعي و كلام كده، لكنه كان كلامه كتير هادئ و كتير منطقي !!!! أنا فرحت و قلت لنفسي، حلو إن المسلم يكون أكثر واحد متفتح. الفيديو شفتها على الإنترنت في موقع للمثليين، لكن، أغلب المعلقين المثليين، كأنهم ما كانو حابين إن المسلم يكون أحسن من اليهودي و المسيحي، فصارو يشتمون فيه هو أكثر من الثانيين، و صارو يتحدثون عن الحجاب و عن ذبح الخروف في العيد، و كلام ما له معنى !!! دليل واضح ان عندهم مشكله مع الإسلام، و لما شفو إن المسلم أحسن منهم، صارو يبحثون عن أشياء سيئه ... هم مثليين، من المفروض يكونون متفتحين، لكن للأسف ...

كتير مواقف كتيييير، مش عارف حاسس إني حزين من هذا الشي، الناس صايره تكره بعض، و عندهم كره كبير لنا ...

فيه مين قال لي إن العرب و المسلمين هم السبب، أنا أقول إن الحكايه مش حكايه صراع بين دوله و دوله ثانيه، الهكايه مس إسراييل و فلسطين... هنا، دايما كان فيه عرب و مسلمين، يعيشون حياه عاديه مع الفرنسيين، أصلا نصف المسلمين في فرنسا هم فرنسيين، يعني مش جنسيه ثانيه !!! العرب هنا يشتغلون، و ما عندهم مشاكل، فيه البعض من أبناء العرب إلي يعملون مشاكل صحيح، لكن، فيه أيضا فرنسيين يعملون مشاكل !! الحلو و الشين في كل بلد و في كل مكان !!!
أنا حاسس إن فيه تغيير كبيت صاير في المجتمع، هذا نتيجه الأزمه الماليه، مثل لما كانت الأزمه الماليه قبل الحرب العالميه الثانيه، و وقتها إتهموا اليهود إنهم يسرقون ثروات الشعب، اليوم، بعد الأزمه، صايرين المسلمين هم إلي يتهموهم إنهم يسرقون الثروات ...

فيه واحد قال لي إني أرجع لتونس !!! يمكن عنده حق، لكن، رجوعي إلى تونس ما يغير أي شي!! بالعكس، يكونون المتطرفين هم إلي فازوا !!! أنا باقي هنا، بعز عزيز أو بذل ذليل !!! و دايما فخور، و دايما أحكي عن عروبتي و إسلامي، و أيضا عن كوني مثلي !!! و إلي مش عاجبه يلطخ راسه على الحيط !! لكن، المشكله إني من النوع إلي أتأثر لما يكون فيه ناس أشرار حولي!!! و هنا، و الله كتيرين الأشرار !!!!
غاب عني الكتير من الكلام، لكني حبيت أفضفض شوي ...
مع السلامه ..

هناك 3 تعليقات:

غ ـــــرور يقول...

أهلا عزيزي ،، بوست مميز كالعادة ..

أنا عن نفسي أكــره المجتمعات الغربية وكل اللي تمثله أو ترمز له ..

رغــــم كل عيوبنا كعرب إلا إننا من وجهة نظري أحسن بوايد من الغرب بشكل عام وما في مجال مقارنة !!

ومهمــا سوينا ،، راح يظل الغرب حاقد على المسلمين والعرب وينظرون لهم بنظرة دونية ،، يمكن إحنا عايشين بأيام برزت فيها هالظاهرة بشكل كبير ،، لكن انا أشوف هالشي موجود من يومه يومه وما أظنه شي راح يتغير قريبًا ..

لكن الأهم يظل تعاملنا حسب أخلاقنا وديننا ،، وهذا اللي لا يمكن يوصل له الغرب :)

تحيـــاتي
غ ــــرور

ابن دبي يقول...

غرور قال عني كل اللي أبا أقوله :-) ما قصر..
أنا بصراحة ما أحب الحياة في المجتمعات الغربية حياة سقيمة مملة كل واحد في عالمه والأنانية واصلة حدها والفلوس أهم من كل شي !
فديت العرب والمسلمين يعلني ما خلا منهم...
وبعدين هم يكرهون الكل في الحقيقة يحتقرون العرب والأفارقة وكل عرق آخر غير العرق الأنجلو ساكسوني ! لكن حقدهم على المسلمين بالذات أعظم حتى لما كنا في عزنا وأوج حضارتنا كانوا يكرهوننا يعني الوضع الحالي ما زاد شي عالموضوع...

تحياتي لكم

anagay يقول...

شكرا غرور و إبن دبي !
الصراحه كل شعب فيه الحلو و الشين !!!
و العنصريه من يومها موجوده، أنا عارف ! لكن، الفترة هاذي الشي زاد عن الحد !
ما علينا منهم !! أنا قررت إني ما أتأثر بهم، لأنهم أصلا ما يستاهلون !