الأربعاء، 9 ديسمبر 2009

الأباء و الأمهات المثليات



اليوم حكايتي عن المرأه المثليه إلي أسكن عندها ...
هي إمرأه يقارب عمرها الخمسين، مع إني أول ما شفتها، عطيتها أربعين .. مرأه طيبه الصراحه، المشكله الوحيده إنها عندها قطه و أنا أكره الحيوانات و إلي زاد الطين بله إن الحيوانات عندهم أحسن من البشر، تلاقيهم يعاملوهم مثل الأطفال !! ما علينا !!

كنت تحدثت إنها أصرت و ألحت إني أسكن عندها، و السبب إنها كانت عارفه إني مثلي جنسي، و كانت حابه واحد معاها يكون يفهم و يمكن لها تعيش حياتها من غير خوف، لأنها في العاده دايما تخبي مثليتها ...

الصراحه قلبي وجعني عليها!! في عمرها هذا ما عندها غير قطه !!!! هذا الشي الصراحه خوفني ! يعني هي إمرأه ، من أسهل شي عندها إنها تنجب الأطفال ، فقط تروح لبنك من بنوك الحيوانات المنويه، و تحبل و تجيب لها طفل !! فما بالكم برجل !! أكيد مش بسهوله يمكن له إن يكون عنده طفل ...

هذه المرأه كانت تعيش مع وحده، الوحده هاذي كانت متزوجه من واحد، جابت منه طفل، و ثم تركته و صارت تعيش حياتها المثليه !!! عاشو مع بعض عشر سنوات، و معاهم الطفل... المشكله إنهم و لا مره قالو للطفل إنهم مثليتان، و كان الطفل يحسب إنهن فقط صديقتين، بالرغم إنه كان يشوف إنهن ينامو مع بعض فوق نفس السرير ...

بعد عشر سنوات ، الولد صار عمره 14 سنه ، و لكن، العلاقه بين المرأتين تعكرت و إنفصلتا عن بعض !!!! العجيب أكثر إنهم مازالو ساكنين في نفس العماره !!! كل واحده في طابق، و كل وحده عايشه حياتها !!! أنا شفتها المرأه و شفت إبنها كمان !! اليوم عمره 15 سنه !!!

المشكله الأهم، إنه من كم شهر، إضطرت أم الولد إنها تقول لإبنها إنها مثليه، لأنها تعرفت على وحده جديده !!! الولد رفض هذا الشي رفض قاطع !! و صار يشتم في المثليين رجال و نساء !!! معذور الصراحه، الذنب ذنب أمه !! خبت عنه الحقيقه طول هالسنين، و لما صار في سن المراهقه، يعني عمر صعب كتير، وقتها قالت له هالشي و هو مش مستعد !!!!

اليوم، هو مازال يشوف المرأه إلي أنا أعيش عندها، لكن، أبدا ما يحكو عن موضوع المثليه، مع إنه أكيد فهم إن أمه و هاذي المرأه كانو مع بعض في علاقه أكبر من مجرد صداقه !!

أنا ناوي إنشالله أفهم إبني كل شي منذ أول يوم، و أكيد بيفهم و ما تكون له صدمه لما يصير في سن المراهقه إنه يعرف إن أبويه مثليين ...

على فكره، كنت شفت الكتير من البرامج تتحدث عن موضوع الأباء و الأمهات المثليات !!! كتير حبيت أشوفهم و أسمع الأطفال و أيضا المراهقين إلي ما عندهم مشكله في إن يكون عندهم 2 أب أو 2 أم ...

و كمان إلي أثر فيا بشكل كبييير، إنه كان الموضوع فيه إثنين، واحد فرنسي و واحد عربي إسمه كريم، عندهم توأم، ماشاء الله حلويييين، و المهم إن الجده زهره و الجد أحمد ، يعني عرب !! كانو متقبلين الحكايه، و راضين، و كانو كتير متفهمين !! عجبوني كتير !! يا ريت بابا و ماما يفهمو مثلهم لما أقول لهم إني مثلي جنسي ...

في الأخير، أنا عارف إن فيه كتير ناس ترفض موضوع إن يكون عند المثليين أبناء ، و حتى المثليين يرفضو !! لكن، أنا ما أرفض، بالعكس!!! و الطب النفسي و كل البحوث أثبتت إن لا تأثير على الطفل إنه يكون مع 2 أب أو 2 أم ... و الدليل الأكبر و القاطع هو إننا نحن كلنا كان عندنا أب و أم، وكان كل الأزواج حولنا متكونين من أب و أم، أو زوج و زوجه، و كل الناس حولنا كانو يحكون إننا نتزوج من بنت أو إن البنت تتزوج من رجل ، لكن، نحن طلعنا مثليين !!! و العكس بالتالي صحيح ... و حتى لو إبن أو بنت المثلي تكون مثليه، فما فيه مشكله، أصلا المثليه الجنسيه لا هي إعاقه و لا هي مرض !!!

مع السلامه ...

هناك 8 تعليقات:

ابن دبي يقول...

السلام عليكم يا صديقي

أحترم رأيك بس أنا شخصيا أرفض إن الولد و البنت يتربون في عائلة مثلية أحس إنها ما بتكون بيئة سليمة ١٠٠٪ لتربية الأطفال هذا الكلام مجرد فكرة وما أعرف عن الواقع شي، يا ليتك تدلنا على بعض الدراسات اللي تتكلم عن الموضوع وأنا عن نفسي ببحث عنها..
عقبال ما أناديك بأبو فلان أو فلانة وأتمنى يكون اسم عربي :-)
تحياتي لك :-)

anagay يقول...

إبن دبي...
البيئه ما تكون سليمه 100% ؟؟؟
إنت لو تقصد إنه الطفل ما يكون مع أم و أب و ما يكون عنده نموذج أو قدوه من الجنس الذكوري و قدوه من الجنس الإناثي، فهذا شي يمكن النقاش حوله ..
لكن، لو كنت تقصد بالبيئه، إن المثليين و المثليات ناس غير قادرين على تحمل مسؤوليه تربية الأولاد، أو إن المثليين و المثليات ما يقدرون يميزو بين حياتهم الجنسيه و تربيتهم لأطفالهم، فهذا شي خطأ 100% ...

أي بيئه تحكي عنها يا عزيزي !! يعني لو يكون الواحد مع أب يضربه و يذله، ما يعطيه حقه في إنه يعبر عن نفسه و يختار حياته، يكون مع أم جاهله، ما تعرف غير الضرب و التحكم، يكون مع أب عنيف يضرب زوجته و يشتمها قدام أولاده !! إنه يعيش طول عمره في ملجأ للأيتام، ما يعرف معنى الحنان و العطف، إنه يكون يتيم الأب أو يتيم الأم !!!! كل هذا معليش، و لكن إنه يعيش مع إثنين مثليين، يعطوه الحب و العطف، يحترمو رأيه و يعطوه حريته، و يحطوه بعيونهم !! هذا تقول عنه بيئه مش سليمه ؟؟؟؟؟؟

المثلي لما يحب يكون عنده طفل، يتعب كتيييير، ياخذ منه سنين، يتعب، يدفع كتييير فلوس !!! عشان كده، ما يجيب الطفل إلا لما يكون مقتنع 100%، لكن، كم من واحد و وحده، فقط غلطو مع بعض و جابو طفل، كم من زوج و زوجه، ما أخذو حذرهم، و جابو ولد من غير تخطيط. كم من ولد يعيش مع أمه و ما عنده أب، و ولد يعيش مع أبوه و ما عنده أم !!!! كل هذا عادي !!! و لكن، إنه يكون مع إثنين، يحبوه و يعطفو عليه، و يعلموه معنى التسامح و الحب !!! هذا بيئه غير سليمه ؟؟؟؟

المثليين إلي يفكرون فقط في الجنس، ما عندهم رغبه في الأطفال، لكن، لما المثلي يحب يكون عنده طفل، فهو يكون إنسان واعي و عارف إنه لازم يكون قد المسؤوليه ...

بالنسبه للقدوه أو النموذج، نحن كل أهلنا و كل نماذجنا في المجتمع متكونه من رجل و مرأه !!! ليش ما طلعنا مثلهم !!!! ما فيه أي دخل لنماذج في الحكايه، إبن المثليين يكون عنده ناس حلوه من الجنسين، يمكن له يفرق بين الرجل و الأنثى، لكنه يكون فاهم إن مش فقط الرجل و الأنثى هم إلي عندهم الحق إنهم يحبو بعض ...

أخيرا، في فرنسا، قمة النفاق هي إنهم يقولون إن التبني ممكن لأي رجل أو مرأه متزوج أو حتى أعزب، المهم ما يكون مثلي، يعني لو رجل أعزب مش مثلي، يمكن له يتبنى و لو رجل أعزب مثلي ما يمكن له !! هذا شي كتير يزعلني، و كتير مثليين يعملو حالهم مش مثليين عشان يكون عندهم طفل ... لكنهم ناوين يغيرون القانون قريبا ...

In The Closet يقول...

بصراحة حتى الأسر اللي مو مثلية ما تقدر تضمن أنه بيئتها تكون سليمة لتربية طفل..
محد يقدر يضمن أنه الطفل ما رح يواجه صعوبات طوال حيلته بغض النظر مين اللي مربين الطفل..ولهالسبب أنا بالعكس مع أنه المثليين و الناس العزابية بعد يربون أطفال..أهم شي الرغبة موجودة..وبعدين الطفل ما يحتاج غير أشخاص يحبونه..وطالما هالشي موجود كل شي ثاني يهون..

لو تفكر تتبنا طفل أو تستخدم اللي يسمونه surrogate mother
فأنا صراحة أشجعك..ولكن شو رح تسوي بخصوص أهلك؟
يعني مثليتك سهل تخفيها.بس كيف رح تفسر لهم وجود الطفل؟..

أنا على فكرة لي أخت و هي تفكر حاليا بالتبني..هي كانت متزوجة وما مشى الحال..والحين حابة يكون عندها بنت..طبعا أهلي مو عاجبهم بس أنا معاها مية بالمية..

Mna7y hilton يقول...

اهنيك على موضوعك يا انا قاي ١٠٠٪

انا اشوف نفسي في المستقبل متزوج رجل وعندي ولد وعايش حياه سعيده انشالله

لكن كنت خايف من ناحيه عدم وجود عنصر انثوي للطفل
لكن يوم قعدت مع صديقتي المثليه في بريطانيا وقعدت اسألها
قالت عنصر الحنيه الاموميه مو لازم يجي من الام
في امهات ودك تاخذ عيالهم منهم
تقول ليش ما تصير عمه الطفل او خالته او حتى الام البايلوجيه دخاله في تربيته
تقول بالعكس يصير عدد الناس اللي يحبونه اكثر وعايلته تكبر

انا الحمدلله تربيت في يمكن اسعد بيت واحسن تربيه اقدر اقدر اطلبها
فا كان صعبه على اني اشوف نفسي في علاقه مثليه لان فكرتي كان تقليديه لاني كنت احسب هذا اللي يسبب السعاده للطفل

لاكن يوم شفت بعض اصحابي ومعاناتهم مع اهلهم
واحد امه تسافر كل يوم لانواع الدول عشان تتمشى ولا حتى تسأل عنه

والثاني يضرب امه ويلوم صديقي على مشاكل عايلتهم

فا اكتشفت ان الطفل يحتاج حب
مهما كان ومهما كان يقدمه

مشكو على الموضوع

وانا زيك بخلي موضوع مثلييتي شي عادي
يعني من يوم ما هو مولود وانا بصير صريح معه
مو يعني بكون صريح جنسيا
لاكن زي الازواج الستريت
ما يقولون لطفلهم انهم يسون سكس
بس مع الوقت هو يعرف

وبعدين المفروض مو انك تختار يوم محدد تعلمه فيه
مفروض يصير شي شبه يومي عشان يصير يتعود عليه ويصير اخر همه

anagay يقول...

أليكس و مناحي !!!
فرحتوني الصراحه !! لأني كنت فاكر إني أنا الوحيد إلي أفكر بهذا الشي ... ههههه
البارح، خناقه بيني و بين غريب المدون و إبن دبي ، لأنهم ضد الفكره !!
لكن، أنا وراهم وراهم !! و أكيد لما يشوفون إن عندي طفل، ويغارون و يفهمون إن ما فيه مشكله إن المثلي يكون عنده أولاد ...هههه

ابن دبي يقول...

"و الطب النفسي و كل البحوث أثبتت إن لا تأثير على الطفل إنه يكون مع 2 أب أو 2 أم ... و الدليل الأكبر و القاطع هو إننا نحن كلنا كان عندنا أب و أم، وكان كل الأزواج حولنا متكونين من أب و أم، أو زوج و زوجه، و كل الناس حولنا كانو يحكون إننا نتزوج من بنت أو إن البنت تتزوج من رجل ، لكن، نحن طلعنا مثليين !!! و العكس بالتالي صحيح ... "

تعليق بسيط مر على بالي متعلق بكلام أنا جي اللي نقلته..
معظم الأسر في العالم أسر مغايرة ومعظم أهل الأرض من المغايرين والأقلية المثلية موجودة لسبب أو لآخر لكن أتساءل هل سيحدث الأمر نفسه مع الأسر المثلية؟ يعني أغلبية الأبناء بيكونون مثليين ؟!
هذا لمن يقول أن الميل الجنسي مكتسب بالدرجة الأولى بل حتى المدارس الأخرى التي تعزوه إلى سبب بيولوجي تقول هو عبارة عن تفاعل جيني بيئي..
هذا يحتاج إلى دراسة توضح الأمر لنا, لأني بصراحة ما أتمنى إن ابني أو بنتي يكونون مثليين -خاصة إذا كان وضععي له دور في ميولهم- ما أحبهم يمرون بنفس المعاناة اللي مريت أنا فيها

anagay يقول...

أوكي يا إبن دبي !!!
أنا بأوريك ، كمان لاحقني حتى في المدونه ؟؟ هههههه

أولا أنا أعتب عليك إنك تقول إنك ما تحب إن إبنك يكون مثلي ، يعني تخيل معاي إنك مثلا تتزوج من بنت، و تجيب أولاد، و تخبي على كل الناس إنك مثلي ، و لكن، يكون إبنك أو بنتك مثلي !!! إيش تعمل ؟؟ أرجوك ما تقول لي إنك ترغمه يعمل مثلك و يكذب على نفسه أو إنك ترفضه أو تطلب منه يروح يشوف طبيب نفسي !!!!

ثانيا، إنت تسأل هل سيحدث الأمر نفسه، و تستنى الأبحاث !! أقول لك الأبحاث صارلها زمان معموله ،إنه في فرنسا، أربعين ألف طفل يعيشون مع أباء و أمهات مثليين، و العدد أكثر بكثييير في أمريكا و غيرها من البلدان ... و أكدت كل البحوث إن نسبه الأبناء المثليين إلي آباؤهم مثليين لا تتجاوز النسبه العاديه في المجتمع، يعني تقريبا 7 % .... بل أقل من هذه النسبه ... فبالتالي، الدليل موجود إن الطفل ما يصير مثلي لأن أبوه أو أمه مثلي ...

الفرق بين عيله مثليه و عليه مش مثليه، إن العيله المثليه تعطي لإبنها و بنتها حق الحب و الرغبه في أي إنسان، ولد أو بنت ... يعني الإبن ما يتعذب لو يكون مثلي كما أنه لا يتعذب لو يكون مغاير لأنه من طفولته يكون عارف إن ما فيه عيب إنه يكون هذا أو ذاك ...

أتمنى تكون فهمتني ...

mark freeman يقول...

هاي ana gay
كيفك ,,, هاي اول مرة بكتوب هون تعليقي
بس عجبني الموضوع
يا ريت لو اهلي يتقبلوا مثليتي

و الفكرة حلوة بس ما بظن رح تكون ممكنة في العالم العربي
u know
keep it up :)