الخميس، 30 يوليو، 2009

علاقة ثلاثية



أنا: ألو، اهلين ، كيفك؟
هو: ماشي الحال، و انت؟ كيف الامتحان؟
أنا: حاسس اني مش مذاكر كثير، لان هالسنه ما كانت سهله بالنسبه لي..
هو: يلا، شد حيلك، انا كنت عاوزك تجي تقضي معي السهره، بس شايفك مو فاضي!
أنا: لا ابدا، انا ما في فاضي قدي، بجيلك الليله، اكيد... هو: او كي، يلا اشوفك بالليل...

اغلقتُ السماعة في حالة انبهار و تردد، إنه يطلب مني معاودة رؤيته، ما معنى ذلك، أأعجبتُهُ انا لهذه الدرجة؟ أم هو فقط يأسف لحالي، و يحاول مساعدتي في تخطي الحزن الذي غلب على حياتي؟ و لماذا فرحٌ قلبي، و مبللة يديّ؟ أمحب أنا عاشق ولهان، أم هي فقط دهشتي من هذه المكالمة التي أسالت عرقي بغزارة كأني مررتُ تحت شلال؟

لم أجد إجابة لسؤالي، و تناسيتُ الفرق الديني و الفكري بيني و بينه. سياسة التطبيع و معاهدات السلام كأنها جاءت بنتيجة، ها هو الرجل الذي لطالما خرج في مظاهرات حاشدة يندد و يجشب و يصرخ و يسب، هاهو الان يحضن "عدوا" لا يتوارى عن اظهار دعمه لاهله و شعبه و احبابه في ارضنا المغتَصَبة. او هو ربما يريد كما اغتصب اهله الاراضي، اغتصاب الاشخاص...

غريب امري، مازلتُ أحس كلما قمتُ بالجنس مع الآخرين بأني مُغْتَصَبٌ، بالرغم ان لا احد اجبرني يوما على ذلك. و مازلتُ أحس بشيء من الكره لعشيقي الجديد و لكني مع ذلك ذهبتُ تلك الليلة عنده، تحدثنا، شربنا، ضحكنا، تداعبنا، اخذتني شهوة جامحة أن "أنيكه" و لكنه أبى. كنتُ ناقما عليه و ظهر ذلك في طريقة لمسي له، و محاولاتي اليائسة ب "نياكته" كأني بذلك أثأر لنفسي...!!!

كان زوجه في الشغل، و يبدو ان صاحبنا لا يفوت فرصة حتى يشاركه فراشه أحد. عند منتصف الليل، بينما تأهبنا للنوم، فُتِح الباب، سمعتُ حركة في المطبخ و صوت التلفاز،خفتُ كثيرا، بل اني ارتعشتُ في مكاني و عضضتُ على اسناني، فما احلاني لو وانا في فراش الزوجية و يدخل علي الزوج فيراني عاريا، آخذا مكانه و ملتحفا بغطائه...

هناك 5 تعليقات:

غريب يقول...

بس وين الباقي

شوقتني عايز اعرف وين الباقي

يلا منتظرين

GGB-TameR يقول...

اممممممممم

هذا ما قصدته..
شخص يخون زوجه .. يا عم الخيانة بدمهم هههههه

و بعدين لو طلع اللي دخل هادا زوجه.. بتفكر انه رح يزعل؟ما أظن..
هو أصلا رح يشارككم الفراااش !

-----

بالنسبة للإغتصاب...

فعلا انا كنت متوقع انه هادا هو اللي بده ياه.. حب السيطرة و التحكم بالاخرين و ان يكون هو الفاعل لا المفعول به...! هادا تفكير سادي!!
(كلام كبير هاه؟)ههههه يعني بتقول
أنانية المحتـــ.... و غطرسة المتوا...
هههههههه كلام سياسة هادا اللي بالنقط

بااي

anagay يقول...

شكرا يا مصطفى على التعليق في البوست السابق، إنت حبيب قلبي و حبيب قلب الكل !!

ثامر، يا ثامر حابب أعرف بقية الكلمات الي كتبتهم لاني ما فهمت !!
المحتل و المتواطئ؟؟ هذا قصدك ؟؟
يعني أنا متواطئ !!!! :-((

GGB-TameR يقول...

لاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا

(انا جاي-قي-) ما تفهمني غلـــــــــــط

!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

اول شي معنى الكلمة التانية ( المتواضع )

تاني شي الكلمتين موجهتين لليهودي..

هو المحتل و هو المتواضع و بنفس الوقت اناني و متغطرس !!

مـو حـكتـلـك كـلام سـياســة ؟!!!!!

و انا سورررري كتييير كتييير و اوعدك ما ازعجك بعد كدا بمشاركاتي !

انا ما بعرف ليش فهمتها هيك بس انا سورري كتيير
و اذا شاكك بشخصيتي اسأل ((غريب)) عني .

باااي و تحياتي لك و لمدونتك

anagay يقول...

لا يا ثامر !!
إنت تشرف المدونة ، أهلين فيك !!!
ما تقول هالكلام، إنت عندك الحق تحكي ما بدالك ، إحنا إخوان ولو !!!