الجمعة، 31 يوليو، 2009

احباط و ارتياح



رأى عشيقي تلك الحيرة في عيني، و أحس بأنفاسي تضطرب، التصقتُ به آملا ربما أن يدخل ثالثنا فلا يلاحظ وجودي، بل إنني أملتُ أن يدخل علينا فأظفر بعلاقة ثلاثية كما في الافلام البورنو التي لطالما حلمتُ بتطبيقها على أرض الواقع..

لكن الثالث لم يأتي، لانه لم يكن إلا واحدا من أصدقاء الزوجين، يؤوونه عندهم لأن حالته المادية ليست ميسورة...
اِرتحتُ لذلك مع شيء من الاحباط لاني لم أنل العلاقة الجنسية الثلاثية، لكني قضيتُ الليل مع العشيق، نمتُ جيدا مقارنة بليلتي مع العجوز، و لكني فوجئتُ بالعشيق يتقلب كثيرا في فراشه، يقوم بحركات لا شعورية عنيفة بين الحين و الاخر، كان يبدو عليه الاضطراب اثناء نومه، كما عرفتُ أنه يتناول العديد من الادوية للنوم و في بداية النهار، أدوية ضد الاكتئاب !!!!

هناك تعليقان (2):

hassona يقول...

oh my god
that is alllll

lol , i am losing my breath here for that

ohhhhhhhhhhh

anagay يقول...

hahaha
i got you !!