الخميس، 7 يناير 2010

مازلت حي



يوم الإثنين 28/12/2009

مازلت حي، الحمد لله مازلت حي، ما حاولت أنتحر، أنا مؤمن، لكن، حسيت إن الوجع إلي بصدري مش ممكن أتحمله، حسيت إن الليله الفايته هي ليلة موتي ... يمكن يقول البعض، ييييه، هذا الولد يحب كتير الدراما !! و عايش مسلسل !!!
لكن، أنا أقول إن الأمر مش بإيدي، أنا أحبه، من دونه، ما أتخيل كيف تكون حياتي.. نسيت كيف كنت قبله، و ما أحب نفسي لما كنت قبله...
يوم الإثنين، كنت عارف إنه حيقول لي إنه جاي يوم الثلاثاء، ما كلمني، الولد مش حابب يسمع صوتي الظاهر !! إكتفى إنه يبعث لي رسالة على المحمول، يقول لي إنه يحاول يرجع الليله ... أخيرا بيرجع، أخيرا بأشوفه و أعاتبه ألومه على عمايله معي.. أخيرا بأسأله ليش تغير كتير، شو إلي صار ... لكني سألته كتير، و كان جوابه دايما نفس الشي، " ما فيه شي" ...

كل شوي، كان يبعث لي رساله، و يقول لي إنه حياخذ القطار إلي بعده، لعب بأعصابي كتير، لكنه في النهايه قال لي إنه راجع في آخر قطار، يصل متأخر كتير ...
خرجت من البيت و رحت على المحطه أستناه.. كل دقيقة كانت تمر علي كسنة. هو ما كان منتظر إني أستناه في المحطه، لكن، كنت حابب أعمل له مفاجأة حلوه ..

ما كانت حلوه يا حبيبي ، ما كانت حلوة مفاجأتي ... كأنه شاف شيطان قدامه، بوسه خفيفه رسمها فوق شفتي، و رجعنا بيتنا من غير و لا حرف ... دخلنا البيت، جات عيني في عينه، نزلت نظراته الأرض ... تعجبت أكثر و أكثر !!! سألته " بيك شي ؟ " ... قال لي لا ... يكذب كمان، واضح إنه بيه شي، سألته مرة ثانيه و جلسنا نتحدث شوي ...
أخذ إيدي من غير و لا كلمة، مسك إصبعي إلي فيه الخاتم، و حاول إنه يسحب الخاتم .... لما حسيت بالخاتم يطلع من إصبعي، كادت تطلع معاه روحي، بحركة لا شعوريه، رجعت الخإتم مكانه و أنا متعجب ، صرت أبكي من غير ما أشعر، من خوفي و لهفة قلبي، و سألته "ليش ؟؟؟؟ "

كانت الصدمة الكبرى، قال لي عن كل شي، إعترف لي أخيرا بالحقيقه ، الحكايه مش إننا مختلفين في ثقافتنا، المشكله مش إنني ما أفهم تاريخ الفنون الفرنسيه، مش إنني بعيد عنه و إنه ما يشوفي غير مره أو إثنين في الأسبوع ... الحكايه مش إننا غير مجعولين لبعض، الحكايه طلعت شي غير ...

يتبع ...


هناك 8 تعليقات:

شـادن يقول...

السلام عليكم
:( ):

اش اللي يصير ...

" انا جي "
!!!!!!!!!!!!!!!!!!
كيف يسحب الخاتم ؟
كيف كيف
والله مايصير كذا
انتظار وقلق
وحب
وبالمقابل جفااء وبرود

ما بتكلم كثير
بشووف اش السبب

بس حرااااااااااام اللي يصير لك حرااام

نفسي اقول لك اثقل
نفسي اقول :
" الهوى ماهو غصيبة .. من تبعد وش نبي به " مثل ما قال الفنان عيسى الاحسائي !

بس باين عليك تحبوو كثير

____

انتظر السبب
..
ومعليش على الايام الصعبة اللي مريت بها انت

GIA يقول...

انشا الله خير
كل سنة وانت بالف خير صديقي

ابن دبي يقول...

والله قهر..
ألعن شي يوم انك تحب الواحد وتغليه وهو ولا على باله !!
الله يعينك بس
وصدق والله الهوى ما هو غصيبة ومن تبعد وش نبي به ! (هذا رايي وانت تعرفه)

شـادن يقول...

السلااام عليكم

كيف حالك " انا قي "

جلست اقرا مدونتك ... لأني ماقريت كل المواضيع فيها

...
بانت لي شخصيتك الرائعة وقلبك الابيض .. واعتزازك بنفسك وبجذورك

...
لكن جلست ابكي وانا اقرأ موضوع " خضوعي "
بس ما اقدر افتح فمي بأي كلمة
ما اقدر اقول لك سوي كذا والا تسوي كذا

...

اللي اقدر اقوله بس .. انك تستحق حياة في الجنة
تستحق شخص يعشقك بجنوون

...

انا .. وانا اقرأ اللي تكتبه تحت تصنيف " مع الحبيب " مثلي كمثل شخص يتابع فيلم واحب شخصية .. والشخصية تمر بمصاعب .. وجالس ينتظر النهاية .. اللي يتمناها ان تكوون سعيدة ..
...
انا اما اني انتظر الخبر السعيد ..
او لا اتاابع .. لأني ما استحمل

...
لكن انا متفاائل بحياتك العاطفية
متفائل جدا ..
^_^

anagay يقول...

شادن
تسلم يا غالي !!
كلك ذوق !!!
و الله ما أستاهل كلامك الحلو، لو تعرف العيوب الي فيني، كنت تكرهني !! ههههه
يضرب الحب شو بيذل على راي كاظم الساهر ...
ما تبكي يا عزيزي، الحياة كلها تجارب مرات تكون قاسيه، لكنها تعدي ما دام الواحد ظميره مرتاح ...

أختي جيا : شكرا لكي على المرور، مدونتك خطييييره !!! خخخخخخخخ

إن دبي، حسابي معاك بعدين ههههه

احمد علي يقول...

نفس الشيء حصل معاي .. يبدو ان هذا قدر الجيز الذين يهبون فلوبهم كقربانين لاحبائهم .. بعد 9 اشهر حب يكتشف اننا لا نصلح لبعض هههههه نكتة سخيفة .. بس هو قدرنا هكذا في عالم المثليين ..اعرف شعورك وقبل ان ارثي لي ارثي كلك احوالنا

anagay يقول...

شكرا لك يا أحمد ...
لازم نعترف أن هذا الشي صاير أيضا على غير المثليين، لكنهم يكونون في الغالب متزوجين و عندهم أولاد، فيصبرون عشان الأولاد أو عشان المجتمع ...
لكن، صحيح إن المثليين أكثر شوي عندهم عدم إستقرار في علاقاتهم العاطفية ، للأسف ...

شكرا كتير على المرور، و تحياتي لك ...

GIA يقول...

اه يا خسارة انك ما لحقت علي ايام مجدي قبل بداية السنة
بس انشا الله ارجع مثل قبل
لانو بصراح انا ما وصلت وما حكيت هيك
الا لحد ما جنانوني
بتمنالك السعادة يا صديقي