الثلاثاء، 5 يناير، 2010

لا و ألف لا


الظاهر مع رجوع كتابتي في المدونه، سأرجع مع لساني السليط و أفكاري الغريبه على مثليي العالم العربي، إلي يمكن يحس البعض فيها إنها قاسية بل إنها مغلوطه.. لكن، ما يهم، ما دام مناحي موافقني، فهذا الأساس !! ههههههه

مش عارف إيش صار لكم يا عرب، يا مثليين !!!! يا من ينام و يصحى يحلم بلمسة إيد رجوليه، بحضن ذكوري دافئ، يا من يشتعل فؤاده عند رؤية رجل جميل، و يحترق قلبه حبا و إعجابا في زميل في العمل أو صديق في الدراسه !!!! يا أيتها المثلية التي ينفطر قلبها مع كل إبتسامة بنت حلوه، و يسيل لعابها مع كل حلم بأنها تبوس شفايف وحدة ثانيه !!!!

كل هذا و مازالتم تكذبون، كل هذا و ما زلتم تخادعون، كل هذا و مازلتم تدعون قدرتكم على التغير ؟؟؟
أي تغير؟؟؟ هل إدعاء و إفتراء، هو نفاق و تظاهر...
هو إرضاء لماما و عمتي و خالتي و جارتنا و زميلتنا و صاحبتنا ...
هو طاعة لبابا و عمي و خالي و جاري و زميلي و صديقي ...
هو خضوع لقواعد و قوانين إجتماعيه و دينيه تحرم الإنسان من أبسط حقوقه ...

طيب، معليش، رضينا بأن تنتهك حقوقنا، رضينا بأن نحرم أنفسنا من الحب، رضينا بأن نرضي بابا و ماما على حساب سعادتنا، كذبنا على أنفسنا و على الناس و قلنا إننا تغيرنا و صرنا نحب الجنس الآخر و هاذي أكبر كذبه.
كله معليش، لكن، لا لأن يدفع الثمن شخص آخر، لا و ألف لا ... لا أن يدفع الثمن الزوجة المخدوعه ، تلك العذراء التي تحلم بيوم الزفاف ، و بحياة سعيدة و صادقه مع شريكها. ذلك الزوج الغافل الذي يظن أنه مالي عين زوجته برجوليته و فحولته و هي مهتمه بغير جنسه ...

و الأعظم و الأدهى و الأمر، إننا نحن المثليون أول من يستمتع بسماع هذه الأخبار، و أول من يرضى بهذه الأحوال ... كيف ترضى أيها المثلي أن تعذب بنات الناس معاك، كيف ترضين أيتها المثليه أن تخدعي أولاد الناس ؟؟
الأدهى و الأمر، أكبر و أعظم، إننا ننام معاهم، نعم، نرضى أن ننام و نحب و نعشق ناس متزوجه و مرات عندها أولاد ... نتابع أخبار علاقاتهم العاطفيه ، ندرك إنهم يكلموننا و في الغرفه المجاوره، ملطوعه الزوجه تتفرج على مسلسل تركي أو تطبخ و تكنس و تهتم بالأولاد، و نحن، نحكي مع صديقنا المثلي و كأن شيئا لم يكن !!!!!

أوف، إرتحت كتير بعد كتابة هالكلمات، و عارف إنها حتسبب لي عداوات كثيرة لكن، معليش، المهم إن ظميري مرتاح ...

هناك 14 تعليقًا:

ابن دبي يقول...

السلام عليكم
جيتك بعدتي وعتادي هههههههههه
والله يا أخي المثليين مش كلهم بنفس مستوى ودرجة المثلية..مش كلهم ١٠٠٪ بالمثليين على العكس المثليين الخلص أقلية في عالم المثليين، فإذا كان المثلي له ميول ولو بسيطة للنساء وحب يرضي أهله ويريح ضميره ويرضي نفسه بالزواج وتكوين العائلة اللي طالما تمناها ليش ما يقدم على الزواج؟ ممكن يوصل لدرجة من الرضا والاتفاق يمشي فيها أمور حياته...
ممكن تلاقي مغايرين متزوجين وفي نفس الوقت ما في بينهم ذاك الحب والوئام ووممكن تلقي مثلي متزوج وحياته مستقرة إلى حد ما..

قرأت قصة شاب في موقع مجانين دوت كوم (بإشراف أطباء وعلماء نفس عرب) يقول فيها إنه مثلي وما يميل للنساء لكنه مرة التقى بفتاة وشعر بميل عاطفي باتجاهها تنامى مع الوقت وصار حب وتزوجها وحاليا يحبها ويمارس الجنس معاها بشكل عادي لانه صار عنده ترجمة للحب اللي بداخلة مب جنس وبس وفي نفس الوقت ما زال مثلي لا يميل لنساء بني البشر إلا لزوجته لأنها يحبها...إذا المثليون يختلفون ومنهم من يستطيع أن يتزوج بالحب والعاطفة أو حتى بالميول الجنسي المغاير الذي تبقى فيه...

لكن اتفق معاك إذا كان غيير مستعد للزواج وما يهتم بالنساء ويحب يكمل حياته مع رجل فليش يتزوج ويكذب على زوجته ويعذب نفسه ؟! هنا لا أتفق مع المثلي إذا أراد الزواج..

غير معرف يقول...

عزيزي انا جاي
اشكرك علي طرحك الموضوع وللمره الثانيه في الدفاع
عن المراه...
عبرت و لو بالقليل عن الذي بداخلي من الهم و الحزن
قرات الموضوع و انا اجهش في بكاء مرير
تقبل مروري...

زوجت رجل مثلي......

anagay يقول...

إبن دبي، أنا عارفك من يوم يومك حابب تغيظني !! ههههه لكن، معليش، أحبك رغم الداء و الأعداء ...

anagay يقول...

يا أختي غير معرفة : دموعك غاليه و عزيزة، إنتي و أمثالك كثيرين في عالمنا، أرجوكي تحلي بالصبر ... هذا نصيبنا و نحن ما نختاره بل هو رب العالمين... المرأة هي أمي و أختي و صديقتي، و لو أسأل أي واحد مثلي جنسي هل يرضى إن أخته تتزوج بمثلي جنسي، كلهم يرفضون، لكن، ماذا نعمل، الإنسان أناني بطبعه ...
ما عندي كلام أقوله، أرجوكي لا تكرهي المثليين الجنسيين بسبب تجربتك، لكن حاولي فهم المعاناة التي نعيشها. عارف صعب و أعذرك لو تكرهيننا، لو تشتميننا، لأني ما أتمنى لأي إنسان المحنه إلي إنتي تمرين بها ...
مع الشكر ....

شـادن يقول...

السلام عليكم ^_^

لو كانت المشكلة واقفة على الاهل والاصدقاء كان الامور تماام !

لكن المشكلة هي - بالنسبة لي - ان مافي الشخص المناسب اللي ترتبط به بعلاقة " مثلية " مثالية او طبيعية .. كالعلاقة بين زوجين او على الاقل حبيبين
..
بعد جهد جهيد وبحث مستفيض . مالقيت شخص يفهمني !
الامور تتعقد يوم بعد يوم
لكن مصيرها تنحل
..
فيه ناس عندهم تحفظات على ممارسة الجنس " المثلي "
اقصد ان المثليين او بعضهم لا يحبون ان يمارسوا ولهم اسبابهم الخاصة
..
اما عن نفسي : ما عندي اي مشكلة .. لكن مع مين
أنا رافض اي علاقة عابرة .. اتمنى لو اجد علاقة مثل : علاقتك انت مع حبيبك .. او زوج المستقبل !
..
تقول انتم يالعرب يامثليين مازلتم تكذبون ووو تتخفون بقناع - بما معنى كلامكـ - وتضع نفسك كـ مثل ناجح يجب ان يقتدى به !
..
نعم ربما نجحت وكونت علاقة واظهرت هويتك ولم ترتدي قناع ..
ولكن لا تنسى انك تعيش في فرنسا ..
وحتى حبيبكـ ليس عربي !
.. هناك فرق كبير بين البيئتين : العربية والغربية .. وانت اعلم
..
مثل ما قلت لك
انا خلطت الامور
مرة اتكلم عن نفسي ومرة اتكلم عن انتقادكــ
.. الامور ليست بالسهوولة التي تتوقعها - على الاقل بالنسبة لي - فأنا مع بداية السنة الجديدة قررت ان لا اتعرف على اي شخص ابدا
كفاااية ما جرى لي في 2009 وماقبلها ^_^
..
كلااااااام كثير نفسي اقووله
لكن اكتبه في الورق احسن لي
ويااليلي اااه
..

تحيااااتي لكـ
وعسااك تكوون سعيــد على طوول
واتمنى ان احضر حفل زواجكـ هههههههههه
^_^

anagay يقول...

شدون، يا تحفون ( ههه هاذي كلمة تونسية مش عارف فاهمها أو لا ) ..
أنا ما قلت إنني مثال يحتذى به، و علاقتي مع حبيبي ليست علاقه مثاليه أبدا، و إنت عارف كل المشاكل إلي بيننا و في الأيام القادمه كثير حاجات حتشوفها بنفسك ...

خلينا نتوقف للحظة عن التفكير في أنفسنا، في علاقاتنا الناجحه أو الفاشله ... أنا حبيت ألفت إنتباهنا إلى الزوج أو الزوجه المظلوم، و إلي ما عنده ذنب في إنه يعيش مع إنسان يحب غير جنسه ...
الحب مش سهل الحصول عليه بالنسبه للمثلي و المغاير على حد سواء...

أنا مازلت أرتدي قناع، لأن أهلي مش على علم بمثليتي، و أنا مش مستعد إني أقول لهم، لكن، لو مهما صار، لا أظلم أي بنت معايا بكوني أتزوجها فقط لإرضاءهم أو فقط لأمثل على نفسي تمثيلية المثلي الذي تغير و صار في يوم و ليلة يحب البنات ....

Mna7y hilton يقول...

اشكرك على البوست لأنك قلت اللي في بالي
وهذي العباره هي اللي تخليني ما فيه امل اتزوج:

لا و ألف لا ... لا أن يدفع الثمن الزوجة المخدوعه ، تلك العذراء التي تحلم بيوم الزفاف ، و بحياة سعيدة و صادقه مع شريكها.

ما اقدر اعيش مع شريكه حياتي وانا اكذب عليها
وما اقدر اكذب على نفسي واقول اني ما راح انام مع احد بعد ما اتزوج


بس موضوعك على انه نفس تفكيري
بس احسك تهاجم المجتمع كامل بدون ما تعرف الضروف الشخصيه لكل مثلي يتزوج

انا اول كنت اتحمد على كل مثلي اعرف انه متزوج او يبي يتزوج
بس ما عاد صرت احكم على الناس عقب ما شفت واحد مررره متفتح مثلي بس توه متزوج

فا اكتشفت ان فيه ناس سعادتهم هي من سعاده المجتمع اللي حوالينهم
يعني فيه اشخاص على مثليتهم وتقبلهم لها
تفكيرهم تقليدي ويحبون يعيشون الحياه المواسيه للمجتمع اللي حولهم

لاكن ما زلت اعب على نقطه عدم المصداقيه مع الزوجه اذا الشخص مثلي

مشكور على الموضوع
ونستنى جديدك

anagay يقول...

مناحي الباهي ( ههههههه كمان كلمه تونسيه، ما تخاف مش شتيمه، بالعكس )

لأن هذا الموضوع حساس كتير، تلقاني متأثر، لكن انت عارف أنا قلبي طيب ههههه و ما أقدر أزعل من أي حد ...

أنا فقط أحاول أسلط الضوء على هذه الظاهره إلي صارت شبه عاديه، و تبناها المجتمع إلي يكون مرات على علم بأن الرجل مثلي لكنه يوافقه إنه يتزوج، و الضحيه الوحيده ليست المثلي و لا المجتمع، الضحيه هي المرأه و مرات الأولاد ... هذه المشكله ...

Adam يقول...

السلام عليكم يا جميل اشكرك علي كلامك الجميل لو تحب ان نتواصل عبر الميل هاكون مبسوط
the_adamlove@hotmail.com

anagay يقول...

لي الشرف طبعا يا آدم !!!

Adam يقول...

انا اون لاين لو تحب نشتبك دلوقتي
هههههههههههههههه
سلام يا .......... اعذرني ماعرفش اسمك

anagay يقول...

آدم، خوفتني الصراحه...
لو ناوي لي على الشر، بلاش منه المسنجر ..
أمزح معاك، لكني فقط في الشغل و ما أقدر أدخل على مسنجر ...
شكرا...

غ ـــــرور يقول...

أشعر بالأســف وأنا أقرأ كلماتك ،،
آسف على نفسي حين دعوتــك للحديث ،، للحوار ،، وللنقاش ..
فأنت تفتقر وبشدة لأبسط آداب الحديث وقواعده ..
نفســيةٌ مريــضةٌ بداخلك نصبتك إلهــًا يطلق أحكــامًا على الجميع ،،
وغـــرورٌ يثير الإشمئزاز أعماك عن عيوبك التي توشك على ذم نفســها !!

وأنا لست ممن يجـــاري مستوىً كهذا ،،
اقبل اعتــــذاري إن أخطـــأت أو خانني التعبير ولكن كما يقال ( من دق الباب سمع الجواب ) ،، وما كلماتي إلا ردٌ حاولت تشذيبه لتناسب ما طرحت ..
غ ـــــــرور ..

anagay يقول...

أظن عندي حق الرد ...

أنت جئت لمدونتي و شتمتني، الله يسامحك..
أنا ما شتمتك و ما قلت في حقك أي كلمة! و جيب لي دليل واحد إني شتمتك ...
قبل يومين كنت أنا ماشالله شخص نبيل و ذكي و ما فيه أحسن مني ،و في دقيقه صرت كلي عيوب !!!
كلامي في المدونه كان بصفه عامه، أصلا ما وجهته لك، و خليني أقول الحقيقه، كنت كاتبه لأني شفت إن فيه مدون ثاني خطب بنت أو شي من هذا القبيل .. يعني الحكايه ما كانت متعلقه بك و بسامي ...
كلامي كان يمكن قاسي، لكن ما كان فيه شتيمه، و الدليل إني كنت أتحدث عمدا بصيغة الجمع، كنت أقول نحن ...

يمكن أنا أقول مرات كثيره كلمات مثل "كذب" و "نفاق" لكنها ليست موجهه لشخص ما، و لا أسمح أبدا لنفسي أن أنعت شخصا ما بأنه منافق أو كذاب ...

أترك الناس تحكم، و شتمك لشخصي لا يحزنني...

أبقى على كل حال متابع لمدونتك و إنت ما فيه داعي تدخل على مدونتي حتى تشتمني !!!